الجنائيه الدوليه تحكم بالسجن 30 عاما على بوسكو نتاغاندا - شبكة أرباب

الجنائيه الدوليه تحكم بالسجن 30 عاما على بوسكو نتاغاندا

جوجل بلس

اصدرت المحكمه الجنائيه الدوليه حكمها النهائي في قضيه زعيم المتمردين الكونغوليين السابق  بوسكو نتاغاندا  الملقب ب ” Terminator” بتهمه ارتكام جرئم حرب

هو مواليد رواندا في العام 1973 حيث اصبح زعيم جماعه مسلحه و من ثم انتقل بعد ذلك الى الجيش الكونغولي ليصبح برتبه جنرال
و اشتهر بشراهه شربه للخمور و رفاهيته الشديده  حيث كان لا يتناول الطعام الا في المطاعم التي يرتادها موظفين الامم المتحده

و من المستغرب انه وهو في حبسه اثناء التحقيق معه تمت ترقيته في الجيش الكونغولي في العام 2009

بوسكو نتاغاندا الذي فاجأ الجميع عندما سلم نفسه للسفاره الامريكيه في رواندا و الذي كان مختفيا لاشهر عده في منطقه كييفو في جمهوريه الكونغو الديموقراطيه

بوسكو الذي كان مشتبه به طوال ستته سنوات بارتكابه جراثم حرب والمتمثله ب القتل و الاغتصاب و تجنيد الاطفال

و رأت المحكمه انه مذنب في ثلاثه عشره تهمه من تهم جرائم الحرب وايضا خمسه تهم تقع تحت جرائم ضد الانسانيه  وكان ضمن قائمه الاتهامات ايضا حرائم تم ارتكابها في الكونغو الديموقراظيه بين عامي 2002 و 2003 و تشتمل على  القتل و الاستعباد الجنسي والاضطهاد و الاغتصاب و النهب و الترحيل و تجنيد الاطفال في الجيش و و توجيه و قياده الجرائم و الهجمات ضدد المدنيين

و في تصريح لوكاله سي ان ان الامريكيه قالت محاميه الادعاء نيكول سامسون ان “حجم الجرائم كبير ” و اضافات ان الحكم و حقيقه القبض على نتاغاندا قد ولٌد شعور بالرضى لدي ضحاياه  حيث انها اول مره يشعرون بها بانهم اخذو حقهم و حق مجتمعهم جراء الجرائم التي حدثت لهم

العقوبه التي نالها ال Terminator تعتبر هي الاطول بين العقوبات التي اصدرتها المحكمه الجنائيه الدوليه وايضا جريمه العبوديه الجنسيه هي الاولى التي يدان بها متهم في الجنائيه الدوليه

وفي البيان الختامي للمحكمه و التي اعلنت فيها ان قرار الادانه كان بالاجماع واضافت المحكمه ان فتره الاحتجاز التي تعادل تقريبا  ستته سنوات سيتم خصمها من مده العقوبه

الحكم العالي والمشدد قالت محاميه الادعاء انه يجب ان يكون رادعا لكل المجرمين للتوقف عن جرائمهم ولا هروب لهم من العداله

ومن الجدير بذكره ان رواندا و الولايات المتحده الاثنتين لم يوقعا على اتفاقيه روما والتي هي اساس محكمه العدل الدوليه و لكنهما تعاونا في احضار و محاكمه بوسكو نتاغاندا