حسني مبارك و حدث فريد يظهر عبر اليوتيوب متحدثا عن حرب اكتوبر - شبكة أرباب

حسني مبارك و حدث فريد يظهر عبر اليوتيوب متحدثا عن حرب اكتوبر

جوجل بلس

ظهر الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك بالفيديو  من خلال صفحه خاصه على موقع الفيديو الشهير اليوتيوب تحت اسم ارشيف مبارك حيث باتت واضحه ملامح الشيب في شعره وزياده التجاعيد في وجهه هذا الحديث المصور هو الاول بعد ظهوره في عام 2011 تحدث في هذا الفيديو عن ذكرياته في حرب اكتوبر ضد اسرائيل و الذي كان خلالها قائد للقوات الجويه المصريه

الظهور الذي اثار الكثير من علامات الاستفاهم و الجدل من حيث التوقيت مع العلم ان محتوى الفيديو و الحديث الذي تكلم به الرئيس الاسبق لم يكن بجديد فقط كانت عباره عن تاكيد كلام سابق ليس اكثر

ما تحدث به حسني مبارك اكثر ما يشبه المذكرات الشخصيه لاي شخص و لكنها هنا بشكل خاص هي عباره عن تاريخ وطن حيث تحدث مبارك فيها عن ذكرياته في حرب 1973 و حرب 1967 و دور القوات الجويه و استهداف اسرائيل لها و  وعوده القوات الجويه و رد الاعتبار لها و لمصر في حرب السادس من اكتوبر حيث طالب الشباب المصري بالتعرف عى تاريخ قيادته و تضحيات رجال اكتوبر

تحدث مبارك عن ما حدث يوم 5 يونيو الساعه التاسعه صباحا حيث خرج في سرب جوي مكون من ثلاثه طائرات حربيه من نوع بيبلوف الروسيه الصنع قبل الهجوم الاسرائيلي على مصر حيث انه حين عودته

اخبره المطار ان مدرج الهبوط تم استهدافه و تدميره وانه لايمكنه الهبوط في المطار فاضطر للهبوط في مطار الاقصر و بعد هبوطه بدقائق تم استهداف المطار من قبل الطارئرات الاسرائيليه و استهداف طائرته و هي رابضه على ارض المطار

اما حرب يونيو المعروفه باسم النكسه تحدث عنها مبارك قائلا “بعد الاستهداف أُصبنا بصدمه السلاح بتاعنا راح و الطيارات كلها انضربت والجيش كان يجري و مفيش خطه انسِحاب الضرًبه كانت مفاجاه و اَفقدت الشعب ثقتٍه في الجيش قعدنا في المطار شهرين ثلاثه مبنخرجش ”

ولم ينس مبارك في حديثه ان يذكر سلفه  الراحل انور السادات مظهرا شجاعته و قوته و ايضا دور القوات الجويه التي كان يتراسها و ايضا معركه المنصوره الجويه  و الخلاف الحاصل بين الرئيس السادات و رئيس الاركان الفريق سعد الدين الشاذلي في فكره انسحاب القوات

حيث حصل الخلاف حول تكتيكات المعركه خلال حرب استعاده و تحرير سيناء والذي في نهايته قام السادات باعفاء الفريق الشاذلي من رئاسه الاركان

حسني مبارك الذي اظهر حديثه عن حرب اكتوبر صحته الجسديه و العقليه حيث سبق هذا الحيث ظهوره الاخير في محاكمته في قضيه اقتحام الحدود الشرقيه لمصر التي قال فيها ان بعض القرارات التي اتخذها قبل ان يتحدث فيها يجب ان تاذن له القوات المسلحه بذلك لانها  تتعلق بالامن القومي لمصر